منتديات بوابة المنصورة


    كلينتون تحذر الصين بشأن إيران

    شاطر
    avatar
    ماجد الغريب
    المــــديـــــر الــــعــــام
    المــــديـــــر الــــعــــام

    عدد المساهمات : 74
    تاريخ التسجيل : 17/01/2010
    الموقع : http://almansura.yoo7.com

    كلينتون تحذر الصين بشأن إيران

    مُساهمة  ماجد الغريب في السبت يناير 30, 2010 2:24 am

    كلينتون تحذر الصين بشأن إيران



    كلينتون (يمين) أطلقت من باريس تصريحات قوية ضد الصين (الفرنسية)

    حذرت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الصين من مغبة العزلة الدبلوماسية وانقطاع إمدادات النفط إذا لم تتعاون بكين في منع إيران من تطوير برنامجها النووي. ومن جهتها أعلنت روسيا أن قرار طهران تخصيب اليورانيوم لمفاعلها النووي من شأنه عرقلة حل الأزمة النووية الإيرانية.

    وقالت كلينتون إن الصين "تواجه ضغوطا" من قبل الولايات المتحدة للموافقة على عقوبات جديدة ضد إيران، مشيرة إلى أن جهود التفاوض مع طهران تبوء بالفشل بشكل واضح وأنه حان الوقت لاتخاذ موقف متشدد بشأن البرنامج النووي الإيراني رغم كون طهران موردا رئيسا للنفط إلى الصين.

    وأكدت الوزيرة الأميركية في تصريح لها من العاصمة الفرنسية باريس أن واشنطن وحلفاءها يدركون حاجة الاقتصاد الصيني المتنامي إلى النفط الإيراني واستدركت أن على بكين التفكير في "العواقب على المدى البعيد".

    وقالت إن وجود إيران متسلحة بالسلاح النووي سيقود إلى عدم الاستقرار في منطقة الخليج مما قد يؤثر على إمدادات النفط الواردة من هناك. وشددت في لهجة حاسمة غير معتادة على أن الصين ستتعرض "لمزيد من الضغوط للتسليم بالتأثير الضار بالاستقرار الذي ستحدثه إيران المسلحة بأسلحة نووية في الخليج".

    وأضافت أن من بين المخاطر التي يشكلها امتلاك إيران لأسلحة نووية اندلاع سباق تسلح إقليمي واحتمال شعور إسرائيل بتهديد لوجودها وهو ما يخشى الكثيرون من أنه يمكن أن يدفعها لتوجيه ضربة استباقية للجمهورية الإسلامية. وقالت كلينتون "كل ذلك يمثل خطرا هائلا".


    وزير الخارجية الصيني جدد التأكيد
    على ضرورة منح إيران مزيدا من الوقت
    (رويترز-أرشيف)
    حملة أميركية
    وأدلت الوزيرة الأميركية بتصريحاتها الجمعة بعدما ألقت كلمة أكدت خلالها ضرورة التعاون الدولي لتحسين الأمن في أنحاء العالم. وخلال رحلتها السريعة إلى أوروبا سعت كلينتون بجد لحشد الدعم لتشديد العقوبات ضد إيران.

    وفي هذا السياق، كشفت مصادر أميركية مرافقة للوزيرة كلينتون أن واشنطن تستعد لتوزيع الإطار العام لمشروع القرار الذي تنوي تقديمه إلى مجلس الأمن لفرض إجراءات عقابية تستهدف عناصر في الحرس الثوري -أهم المؤسسات الحاكمة في إيران- بالإضافة إلى إجراءات أخرى تستهدف القطاعين المالي والنفطي.

    وأقر مجلس الشيوخ الأميركي مؤخرا قانونا يسمح للرئيس باراك أوباما بتشديد العقوبات الأميركية الحالية وفرض عقوبات جديدة على إيران، وهو نفس القانون الذي كان مجلس النواب قد أقره في وقت سابق.

    وسعت كلينتون الخميس إلى الضغط على نظيرها الصيني يانغ جيه تشي عندما كانا في العاصمة البريطانية لندن، لكن يانغ بدا أقل تعاونا وكرر موقف بكين بأنه ينبغي منح إيران مزيدا من الوقت للتفاوض قبل دراسة أي عقوبات.


    مجلس الشيوخ الأميركي أقر قانونا يسمح للرئيس بتشديد العقوبات على إيران (الفرنسية)
    روسيا قلقة
    وعلى صعيد متصل، قال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية أندري نيستيرينكو في مؤتمر صحفي إن المجتمع الدولي كان قلقا من إعلان إيران أنها ستخصّب اليورانيوم بنسبة 20% لتأمين الوقود لمفاعل طهران للأبحاث.

    وأضاف أن قرار إيران البدء في زيادة درجة تخصيب اليورانيوم الموجود لديها بشكل ذاتي يخالف القرارات ذات الصلة الصادرة عن مجلس الأمن الدولي وقرارات مجلس مديري الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ومن شأنه تأجيج المخاوف القائمة وعرقلة تحقيق تسوية مبكرة للوضع.

    ومن جهته قال وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر عقب اجتماع مع كلينتون إن موقف روسيا بشأن فرض عقوبات جديدة على إيران لا يمثل مشكلة. وقال للصحفيين "نحن سعداء للغاية بموقف أصدقائنا الروس وما زلنا نعمل مع أصدقائنا الصينيين" مضيفا أنه يأمل التوصل إلى اتفاق بشأن جولة رابعة من عقوبات الأمم المتحدة.

    يذكر أن الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي إضافة إلى ألمانيا تتفاوض مع إيران بشأن برنامجها النووي لكن مسؤولين أميركيين يقولون إنه ينبغي أن تبحث المجموعة مسودات عقوبات محتملة قريبا.

    وكانت روسيا والصين قد أيدتا على مضض ثلاث جولات سابقة من العقوبات إلا أنهما أقل حماسا وفق المراقبين لفرض عقوبات جديدة هذه المرة وهو ما يعيق تشكيل موقف موحد تجاه طهران.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت سبتمبر 23, 2017 9:23 pm